روسيا تعتزم زيادة إنتاج الأسمدة 10% العام المقبل


64 مليون طن حجم الإنتاج المستهدف
 

قالت رابطة منتجي الأسمدة الروسية، اليوم الأربعاء، إن روسيا من المقرر أن تزيد إنتاج الأسمدة 10% العام المقبل بعد التعافي الذي من شأنه أن يعيد الإنتاج والصادرات إلى مستويات 2021.
وذكرت الرابطة في تقرير أنه إذا ظلت مستويات استغلال القدرات على حالها، ستنتج البلاد 64 مليون طن من الأسمدة العام المقبل، ارتفاعا من 59 مليون طن هذا العام.
وواجهت صادرات الأسمدة الروسية بعض المشكلات بعد أن فرض الغرب في عام 2022 عقوبات على موسكو بسبب الحرب في أوكرانيا مما جعل من الصعب على البنوك الدولية إتمام المدفوعات للموردين الروس، وفق "رويترز".

وأظهرت البيانات الأولية، أن إنتاج الأسمدة في روسيا ارتفع بنسبة 9% إلى أكثر من 53 مليون طن في الـ11 شهرا الأولى من العام الحالي، بحسب وكالة "تاس الإخبارية" الروسية.
وارتفعت حصة الدول الصديقة من واردات الأسمدة الروسية إلى 75%، وفي الوقت نفسه، تعتبر الأسواق الواعدة في إفريقيا، حيث تبلغ حصة الأسمدة الروسية 10% (إمدادات وصلت حوالي 1.5 مليون طن سنوياً) وسوف تستمر في النمو.
وذكرت رابطة منتجي الأسمدة، أن أكبر الأسواق للأسمدة الروسية هي الهند والبرازيل بالإضافة إلى تركيا