بـ 2 مليار دولار.. اقتصادية قناة السويس توقع خطاب نوايا لإنشاء مصنع للكيماويات المتخصصة بشرق بورسعيد

وقعت الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، صباح اليوم، خطابًا للنوايا مع شركة "بيفار جروب" الصينية، يهدف الخطاب لإنشاء مجمع صناعي لإنتاج الكيماويات المتخصصة بمنطقة شرق بورسعيد المتكاملة التابعة للهيئة، ومن المتوقع أن يعتمد المجمع في إنتاجه على مصادر الطاقة الخضراء سواء الشمس أو الرياح، وقد قام بالتوقيع وليد جمال الدين، رئيس الهيئة، والسيد/ تشين لي لي، نائب رئيس شركة بيفار جروب، شهد التوقيع عدد من قيادات المنطقة الاقتصادية، وبعض مسؤولي الشركة الصينية.

وبهذه المناسبة، صرح وليد جمال الدين، أن المنطقة الاقتصادية تلعب دورًا هامًا في تعميق التعاون والشراكة الاستراتيجية مع الشركات والمستثمرين الصينيين خاصةً في ضوء انضمام مصر لتكتل البريكس، وما يتبعه ذلك من تعزيز للتعاون الاقتصادي في القطاعات المختلفة تجاريًّا وصناعيًّا، مؤكدًا أن خطاب النوايا الموقع اليوم مع شركة “BEFAR Group CO., LTD”، يستهدف إنشاء مجمع أخضر للكيماويات المتخصصة بمنطقة شرق بورسعيد، للاستفادة من موارد مصر الغنية من طاقتي الشمس والرياح، والمساهمة بدورٍ فاعل، في مجابهة الآثار السلبية للتغيرات المناخية من خلال تبني الصناعات القائمة بالمنطقة الاقتصادية لسياسات تؤدي إلى خفض الانبعاثات الكربونية، ما يسهم بدوره في النفاذ للأسواق العالمية بشكل أفضل؛ حيث تعتمد شركة بيفار جروب على مصادر طاقة خضراء خلال مراحل الإنتاج؛ لخبرتها الكبرى في هذا المجال، كما يساهم المشروع المزمع إقامته في تلبية احتياجات السوق المحلية والأسواق المجاورة من المنتجات الكيماوية.

وتجدر الإشارة أن المشروع المزمع إقامته في منطقة شرق بورسعيد التابعة للمنطقة الاقتصادية، يتوقع أن تبلغ الاستثمارات الإجمالية له نحو ملياري دولار، على أن تكون استثمارات المرحلة الأولى له 500 مليون دولار، وتوفر نحو 1000 فرصة عمل، وتمتلك مجموعة بيفار BEFAR 50 عامًا من الريادة في مجالات المواد الكيميائية المتخصصة، والبتروكيماويات وأعمال الطاقة الجديدة، وتبيع منتجاتها إلى أكثر من 100 دولة ومنطقة حول العالم، ونالت جائزة كبرى في الصين تمنح للمؤسسات الصناعية الأكثر حفاظًا على الطاقة لمدة 9 سنوات متتالية.