خلال مؤتمر الأهرام للطاقة.. د.مصطفى مدكور: نسعى للدخول في شراكات عالمية بمجال الهيدروجين الأخضر

الدكتور مصطفى مدكور، رئيس مجموعة مدكور

شهدت الجلسة الأولى لمؤتمر الأهرام السادس للطاقة مناقشات ساخنة حول الفرص الاستثمارية في مجال الطاقة ودور الشركات الوطنية والدولية والتي أدارها الدكتور محمد الخياط، المدير التنفيذي لهيئة الطاقة الجديدة والمتجددة، وتناولت العديد من المحاور الإستراتيجية في قطاع الطاقة حتى ٢٠٣٥ وآليات الاستثمار في الطاقات المتجددة في مصر، ودور الدولة في سن التشريعات والعمل الجاد على تأمين الاستثمار، وتشجيع مشروعات الاستثمار الأجنبي المباشر، كما تم خلال الجلسة عرض الخطط وبرامج التنمية للشركات النامية في مصر، واستعراض عدد من نماذج المدن الذكية الخضراء مع عرض نموذج من خلال استعراض كافة الجوانب المتعلقة بمدينة نور.

 

 استعرض الدكتور مصطفى مدكور، رئيس مجموعة مدكور، خبرات الشركة الوطنية، التي تضم مجموعة من الشركات التي توجه مجهوداتها في مجال الطاقة بمصر، وتحسين خدماتها وتأمين مصادرها، وقال إن الشركة ساهمت في الإنجاز والإعجاز الذي تحقق لحل مشكلة الطاقة وتعافي القطاع من مشكلاته خصوصا ما يتعلق بالطاقة الكهربائية.

 

تابع: "شاركنا في جميع مشروعات النقل والتوزيع، لمواجهة التحدي الحالي وهو التحول من مصادر الطاقة التقليدية إلى الطاقة الجديدة والمتجددة، وأصبح هذا التوجه عالميا وسط التغيرات البيئية والمناخية، مشيرا إلى أن الشركة وجهت كل طاقتها لمشروعات الطاقة الجديدة والمتجددة، مثل الشمس والرياح والهيدروجين الأخضر، وأضاف أننا قمنا بدراسة مشروع في واحة سيوة، ووصلنا لحل لاستخدام محطة طاقة شمسية مع توفيرها هناك، وننسق مع وزارة الكهربا لبدء الدراسات الفنية. "

 

وقال إنه في نفس الوقت تسعى المجموعة للدخول في شراكات عالمية بمجال الهيدروجين الأخضر؛ لأن لدينا قناعة بأنه مشروع المستقبل، حيث يمكن استخدامه في مشروع الطاقة.

 

وانطلق مؤتمر الأهرام للطاقة في نسخته السادسة، اليوم الإثنين، بحضور لفيف من قيادات قطاعي البترول والكهرباء، و الكاتب الصحفي عبدالمحسن سلامة، رئيس مجلس إدارة مؤسسة الأهرام، والكاتب الصحفي علاء ثابت، رئيس تحرير جريدة الأهرام، والكاتب الصحفي ماجد منير، رئيس تحرير بوابة الأهرام والأهرام المسائي.