2-أكتوبر-2022 | 09:35 ص

الملا يعتمد أعمال شركات القاهرة للتكرير والسويس للبترول والنصر للبترول خلال العام المالي ٢٠٢١ /٢٠٢٢

أكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية ان وضع وتنفيذ رؤية شاملة للتطوير والتحديث  لمصافي تكرير البترول المصرية ساهم في رفع قدراتها الانتاجية و زيادة كفاءة تشغيلها خاصة ان اغلبها يعمل منذ عقود طويلة لافتا الي أهمية مواكبة الحداثة و التطور العالمي في هذه الصناعة و توفير منتجات بترولية بمواصفات عالمية لتلبية إحتياجات السوق المحلي والتصدير للخارج من فائض المنتجات لتوفير النقد الاجنبي  ، مضيفا ان القطاع حريص على زيادة الطاقة الإنتاجية للمصافي و إدخال أحدث التكنولوجيات الرقمية في إدارة وتشغيل هذه المصافي بما سيجعل صناعة التكرير المصرية تدار رقميا بصورة كاملة فضلا عن تطبيق أعلى معايير السلامة والحفاظ على البيئة  . 

جاء ذلك خلال رئاسته اجتماعات الجمعيات العامة لعدد من شركات تكرير البترول عبر الفيديو كونفرانس شملت شركات القاهرة للتكرير والسويس لتصنيع البترول والنصر للبترول لاعتماد نتائج الأعمال للعام المالي ٢٠٢١ /٢٠٢٢ بحضور اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية والمهندس أحمد سمير وزير التجارة والصناعة .
و اضاف الملا ان  عمليات التطوير الشامل انعكست ايجابا على رفع الاداء الاقتصادي لمصافي التكرير وتخفيض تكلفة تكرير البرميل من الخام نتيجة ارتفاع كفاءة التشغيل للوحدات والحد من الفواقد و الاستغلال الامثل للموارد،  وان مشروعات الاحلال والتجديد المستمرة داخل الوحدات الإنتاجية  مكنتها من العمل بالطاقة القصوي في توفير المنتجات البترولية   . 
واكد الملا التزام قطاع البترول بمسئوليته البيئية في مشروعاته من خلال برامج عمل لتحسين التوافق البيئي بالتعاون مع وزارة البيئة و تتضمن التزام القطاع بتنفيذ وحدات متطورة تكنولوجيا لمعالجة الصرف الصناعي. 
واشار الملا الي ان مصفاة القاهرة لتكرير البترول بمسطرد احد اهم النماذج علي نجاح عمليات التطوير التي تمثل اهمية بالغة لتلك المصفاة التي تغذي القاهرة الكبرى باحتياجاتها من المنتجات البترولية وتدير الانشطة البترولية في منطقة حيوية مثل المنطقة البترولية الجغرافية  بمسطرد، مضيفا ان هناك رؤية مستقبلية لتطوير قدرات الشركة والتوسع في تنفيذ مشروعات انتاجية تزيد من القيمة المضافة من الموارد والاصول.
كما اكد الملا ان  مصافي تكرير البترول بالسويس شهدت نقلة نوعية في اداءها بعد العمل المكثف علي مدار سنوات وفق رؤية شاملة لتحديثها في كافة المناحي  لافتا الي ان هناك مشروعات جديدة ترفع من القدرات البترولية لمنطقة السويس  مثل مصنع الاسفلت و مجمع التفحيم وإنتاج السولار بالإضافة الي مشروع التقطير، لافتا الي حرص شركات البترول بالسويس علي المشاركة المجتمعية في تنمية المجتمع المحلي والاسهام بالمشروعات التي تخدم اهالي المحافظة .

 *مؤشرات الأداء لشركة القاهرة لتكرير البترول*
 
و استعرض المهندس يوسف تهامي مساعد  رئيس شركة القاهرة لتكرير البترول أهم مؤشرات الأداء خلال العام حيث أشار إلى أن كمية الزيت الخام التي تم تكريرها بلغت نحو 9ر8 مليون طن بمصفاتى الشركة بمسطرد وطنطا لتساهم في توفير كميات من المنتجات البترولية بلغت نحو 88 ألف طن بوتاجاز و935 ألف طن نافتا  4ر3 مليون طن بنزين بأنواعه (80 و92 و95 أوكتين) و51 ألف طن كيروسين و456 ألف طن وقود طائرات ومليون و862 ألف طن سولار علاوة على العديد من المنتجات المتخصصة للعديد من الصناعات ، مشيراً إلى أن الشركة نفذت مشروعات استثمارية خلال العام باستثمارات تبلغ حوالى 650 مليون جنيه ومن أهم المشروعات التي تم تنفيذها وتشغيلها خلال العام مشروع استرجاع غازات الشعلة بتكلفة إجمالية حوالى 150 مليون جنيه بهدف تقليل انبعاثات الغازات المصاحبة وإعادة استخدام غازات الشعلة كوقود وإنتاج البوتاجاز ، كما أشار إلى تنفيذ الشركة أعمال التصنيع المحلى للمعدات والاجهزة وتقديم الخدمات الفنية للشركات البترولية وللغير خلال العام باستثمارات تبلغ 190 مليون جنيه بزيادة نسبتها 11% عن العام السابق.

 *مؤشرات الأداء لشركة السويس لتصنيع البترول* 
و من جانبه استعرض الكيميائى هشام فتحى رئيس شركة السويس لتصنيع البترول أهم مؤشرات الاداء خلال العام المالى 2021/2022 حيث ارتفع إنتاج مصفاة تكرير الشركة  الى نحو 6ر2 مليون طن خلال العام مقارنة بنحو 1ر2 مليون طن خلال العام السابق للمساهمة في توفير جانب من احتياجات السوق المحلى من المنتجات البترولية المختلفة ، لافتاً الى قيامها بتصدير كميات من المنتجات البترولية شملت المقطرات التفريغية وزيوت التشحيم الخفيفة لتوفير النقد الأجنبي  ، علاوة على تسليم شركة النصر للبترول كميات لتصديرها من المازوت منخفض الكبريت  ، كما أوضح أن الخطة الاستثمارية للشركة  شملت ضخ استثمارات قيمتها 8ر5 مليار جنيه ، حيث استعرض مشروعات الخطة والتي تضمنت الإحلال والتجديد ودعم الامن الصناعى وحماية البيئة من خلال تطوير أنظمة الإطفاء والانذار المبكر ومشروع منظومة سلامة العمليات فضلاً عن التوسعات الإنتاجية الجديدة  لإنشاء مجمع التفحيم وإنتاج السولار ومصنع إنتاج الأسفلت ،  كما استعرض ماتم إنجازه في مجال التحول الرقمى حيث تم تشغيل نظام تخطيط الأصول والموارد ERP ، وكذلك تشغيل أولى مراحل نظام البرمجة الخطية وجارى تنفيذ المرحلة الثانية  ، حيث تسهم مشروعات الرقمنة الجديدة في رفع كفاءة الأداء بالمصفاة وكفاءة متابعة عمليات حركة الخام والمنتجات البترولية والعمليات المالية والمخزون ودعم سرعة اتخاذ القرار .

 *مؤشرات الأداء لشركة النصر للبترول* 

و أوضح  المهندس محمد عبدالله  رئيس شركة النصر للبترول أنها تسهم في توفير جانب من احتياجات السوق المحلى من المنتجات البترولية من خلال 14 وحدة إنتاجية بالمصفاة ، كما قامت بتصدير كميات من المنتجات البترولية بزيادة 22% عن العام السابق لتوفير النقد الاجنبى ، واوضح ان خطتها الاستثمارية خلال العام شملت ضخ 2ر2 مليار جنيه استثمارات جديدة في عدد من المشروعات والتي تشمل انشاء مشروع لتقطير المتكثفات بطاقة 2ر1 مليون طن سنوياً الى جانب مشروعات الأمن الصناعى وحماية البيئة من خلال تطوير نظم الإطفاء والانذار المبكر وانشاء مشروع لمعالجة مياه الصرف الصناعى لتحقيق الاستدامة البيئية ، كما أشار أن الشركة  حققت نقلة نوعية في مشروعات التحول الرقمى بتنفيذ مركز عمليات أمن المعلومات كنقلة حديثة في تأمين المعلومات والشبكات وانشاء غرفة الطوارئ الموحدة لشركات المنطقة الجغرافية بالسويس ، كما تم الانتهاء بنجاح من تطبيق نظام تخطيط الأصول والموارد ERP  بالشركة ، كما ساهمت الشركة  بمبلغ 40 مليون جنيه في مشروع تطوير وتوسعة ورفع كفاءة طريق صلاح نسيم الرئيسى بالسويس التزاماً منها بمسئوليتها المجتمعية تجاه  اهالى محافظة السويس  .
حضر الجمعيات  الجيولوجي اشرف فرج وكيل أول الوزارة للاتفاقيات والاستكشاف و الاستاذ ابراهيم خطاب مساعد الوزير  للتطوير الهيكلي والموارد البشرية و الدكتور هشام لطفي مساعد الوزير للشئون القانونية و المحاسب هشام نورالدين رئيس الإدارة المركزية لمكتب الوزير والمهندس محمود ناجى معاون الوزير لنقل وتوزيع المنتجات البترولية والمحاسب أشرف قطب وكيل وزارة البترول للشئون المالية والاقتصادية واللواء وائل الصفتي رئيس الادارة المركزية لتأمين المنشآت البترولية و  الجيولوجي علاء البطل الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للبترول و نوابه والدكتور مجدى جلال رئيس الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية والأستاذ محمد جبران رئيس النقابة العامة للعاملين بالبترول  والمحاسب محمد عبدالفتاح وكيل اول الجهاز المركزى للمحاسبات وممثلي وزارات المالية والتجارة والصناعة والتخطيط و مركز معلومات قطاع الأعمال العام.




الأخبار

  • الأكثر قراءة
  • أضيف حديثا

© 2020 All rights reserved