9-ديسمبر-2021 | 07:22 ص

صور تذكارية للوفد المصرى من الهيئات النووية والذرية بجانب قناع " توت عنخ امون"

حرص رؤساء الهيئات النووية الاربع بالتصوير بجانب قناع الملك توت عنخ امون المهدي من مصر ، والذي يعد نسخة طبق الأصل من قناع الملك توت عنخ أمون، ولقد تم إعدادها بالتنسيق مع وزارة الكهرباء والطاقة من خلال الهيئات النووية ممثلة في هيئة المحطات النووية لتوليد الكهرباء وهيئة المواد النووية وهيئة الطاقة الذرية فضلا عن هيئة الرقابة النووية والاشعاعية وبإشراف خبراء متخصصين بوزارة السياحة والآثار المصرية،. الجدير بالذكر ان صاحب الفكرة هو دكتور حامد ميرة رئيس هيئة المواد النووية ولقد تابع السيد وزير الكهرباء والطاقة خطوات اعداد وتصنيع التمثال بنفسه كما ساهم رؤساء الهيئات النووية في اختيار هذا الرمز الاثري المتميز. 
 
وهذا الإهداء يعد رمزاً للتعاون المستمر بين جمهورية مصر العربية والامم المتحدة ، فضلاً عن كونه يبرز الحرص المصري على المساهمة – وبكل الصور الممكنة – في دعم عمل ودور الأمم المتحدة الفريد والحيوي، وكان للسفير السابق عمر عامر والسقير الحالي محمد الملا في فيينا دورا محمودا في اختيار مكان القناع المتميز.




الأخبار

  • الأكثر قراءة
  • أضيف حديثا

© 2020 All rights reserved