1-ديسمبر-2020 | 07:08 م

متحدث رئاسة الجمهورية: لدينا بنية تحتية تستطيع استقبال الغاز من دول «شرق المتوسط» وتسييله

أكد السفير بسام راضي المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، أن القمة الثلاثية بين مصر وقبرص واليونان، تناولت العديد من القضايا الهامة والمشتركة، وهي تاتي ضمن آلية التعاون الثلاثي هدفها الرئيسي التعاون من أجل مصلحة الدول، مشيرا إلى أن الرئيس يؤكد دائما على ان الموارد الطبيعية يجب أن تكون مصدر للتنمية وليس مصدر للصراع في المنطقة، وهو ما ينطبق على الغاز الطبيعي ونهر النيل وغيرهما.

 

وأضاف راضى ، خلال مداخلة مع الإعلامي شريف عامر، ببرنامج "يحدث في مصر" الذي يذاع على قناة mbc مصر: "هذا توجه يؤكد عليه الرئيس السيسي دائما من أجل رخاء الشعوب وتحقيق التنمية للجميع، ومنا هنا جاءت آلية التعاون الثلاثي، وهذه القمة جاءت بعد تطور كبير حدث خلال الأشهر الماضية وأبرزها اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين مصر واليونان، بالإضافة إلى تحويل منتدى غاز المتوسط إلى منظمة مقرها القاهرة، باشتراك 6 دول ودولتين من الاتحاد الأوروبي، وهو ما زاد من التعاون بين الدول الستة في المنظمة وفي إطار آلية التعاون الثلاثي".

 

وقال راضى: "الرسالة واضحة من التعاون وفق القواعد التي حددها القانون الدولي ويتم التقسيم بشكل شرعي لكل طرف، والغاز بالنسبة لمصر ولأي دولة يمثل أهمية كبيرة، وهو طاقة تستخدم محليا بكميات كبيرة، وأيضا الغاز يعتبر طاقة هامة في الصناعة وكل الدول التي حققت نهضة صناعية كانت لديها مخزون جيد من الغاز، ومصر لديها بنية تحتية جيدة في الغاز الطبيعي، فيما يتعلق بخطوط الإمداد ومحطات الإسالة، ويمكن مصر من استقبال الغاز من دول المنظمة ويتم تسييله وضخه عبر أنابيب سيتم إنشاءها، وهو ما جعل مصر مركزا إقليميا للطاقة".




الأخبار

  • الأكثر قراءة
  • أضيف حديثا

© 2020 All rights reserved