26-أكتوبر-2020 | 09:12 م

من يخلف "محمد عمرو"فى رئاسة المحطات المائية؟ وهل يتم إعادة هيكلة مجلس إدارتها؟

 

تساؤلات واستفسارات كثيرة طرحها بعض القيادات والعاملين بقطاع الكهرباء والطاقة المتجددة عن رئيس شركة المحطات المائية المرتقب وذلك بعد وفاة المهندس محمد عمر جاد الكريم رئيس الشركة الأسبق، خاصة أنه تم تكليف المهندس محمد عبد القادررئيس هيئة المحطات المائية شفهيا بالإشراف على رئاسة الشركة لحين تعيين رئيس جديد لها.

 

فى الوقت الذى تشهد هذه الشركة واحدة من المفارقات والعجائب بإعتبارها أنها احدى الشركات الإستراتيجية لقطاع الكهرباء إلا انها لم تلق اهتمام كبير لدى القيادات بل والأدهى من ذلك خلو مجلس إدارة الشركة من أى عضو سبق العمل له فى المحطات المائية بوجه خاص فى ظل تواجد كوكبة من المهندسين ولعل أبرزهم المهندس محمد اسامة رئيس الهيئة المحطات المائية السابق ومستشار الوزير حاليا بالاضافة لقيادات آخرين ...هل تعيد الوزارة حساباتها فى إعادة هيكلة مجلس إدارة الشركة ؟؟؟سؤال نطرحه فى انتظار الإجابة عليه




الأخبار

  • الأكثر قراءة
  • أضيف حديثا

© 2020 All rights reserved