17-أبريل-2021 | 06:56 م

جهاز رقابي يفحص ملفات إحدي شركات الخدمات

علم رئيس تحرير عالم الطاقة من مصادر بارزة بقطاع البترول والثروة المعدنية، أن جهاز رقابى يقوم حاليًا بفحص بعض الملفات الخاصة بإحدى شركات الخدمات البترولية والتعدينية التابعة للوزارة فى وقائع قد تعتبر إهدارًا المال العام نتيجة فشل بعض المشروعات والأنشطة التى تم الدخول فيها دون تحقيق أى نتائج على الاطلاق، كما  يعكف حاليًا أعضاء الجهاز المركزى للمحاسبات على وضع الملاحظات التى اعترضوا عليها خلال انعقاد الجمعية العمومية السابقة للشركة والتى لم تشهد أى تغيير.

 

وأفادت المصادر فى تصريحات خاصة، أن هناك اتهامات تلاحق عدد من الأشخاص بالشركة تتضمن حصولهم على منافع من قبل بعض شركات المقاولات والخدمات العاملة فى مجالات الخدمات البترولية والتعدينية، بالإضافة لفشل الشركة فى تنفيذ مشروع محطة صرف صناعى ببورسعيد مما يضعها فى موقف حرج ومسئوليها لتسببهم فى إهدار المال العام ..

 

وتضمنت بعض الملاحظات أيضًا زيادة عدد العمالة الملحقة بمختلف قطاعات وإدارات الشركة المختلفة والتى أشرف على إلحاقها مسئول الشئون الإدارية بالشركة "م .ع"  الحالى الذى تمت الإطاحة به من الشئون القانونية بشركة "ابيسكو". 

 

وكشف مصدر ايضًا ربما يقوم أعضاء الجهاز المركزى للمحاسبات برفض إعطاء قرار بإبراء الذمة المالية للجمعية العمومية للشركة مما يضع مسئولى وقيادات البترول فى موقف حرج للغاية..

 

فيما كشف المصدر أيضًا، أنه ربما تسفر التحقيقات عن إدانة قيادى بارز بالشركة بتهمة توريطها فى مشروعات بلا جدوى قد تعتبر إهدار المال العام، مما وضع رئيسها الحالى فى مأزق كبير.




الأخبار

  • الأكثر قراءة
  • أضيف حديثا

© 2020 All rights reserved