الجمعة 25 مايو 2018

وزير البترول يتابع تقدم الأعمال بالمشروعات الجديدة ل ” أنربك “

حجم الخط:     ع     ع     ع

عالم الطاقة:
تفقد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية المشروعات الإنتاجية بشركة الاسكندرية الوطنية للتكرير والبتروكيماويات ” أنربك ” للوقوف على تقدم الاعمال فى المشروعات الجديدة الجارى تنفيذها لتعظيم انتاجية البنزين عالى الأوكتين للمساهمة فى تغطية جانب من احتياجات السوق المحلى المتنامية .
رافق الوزير خلال الجولة المهندس محمد طاهر وكيل اول الوزارة والمهندس طارق الحديدى الرئيس التنفيذى لهيئة البترول والمهندس محمد سعفان رئيس الشركة القابضة للبتروكيماويات والمهندس زهدى معروف نائب الرئيس التنفيذى لهيئة البترول للتكرير والتصنيع والمهندس محمد حتحوت رئيس شركة انبى والمهندس ناصر عبدالعال نائب رئيس شركة بتروجت .
وأكد الوزير أن مشروعات التكرير الجديدة تمثل عنصرا رئيسياً فى استراتيجية وزارة البترول لزيادة الإنتاج وتامين امدادات الطاقة للبلاد للوفاء باحتياجات المواطنين ودفع خطط التنمية ، مشيراً إلى أن الوزارة تستهدف زيادة طاقات معامل التكرير المصرية الى 41 مليون طن من الزيت الخام سنوياً من خلال برنامج العمل الجارى تنفيذه ، مشدداً على أهمية تعظيم الاستفادة من امكانيات معامل التكرير القائمة وزيادة القيمة المضافة منها ومراعاة تنفيذ المشروعات وتشغيلها بناءاَ على الأسس الإقتصادية السليمة والسبل الكفيلة بتحقيق الجدوى الإقتصادية منها والتى تضمن مستقبلاً واعداً لهذه المشروعات وانطلاقة قوية لها فى مجال توفير احتياجات البلاد وتحقيق عائدات للدولة .
واستمع الوزير خلال الجولة الى شرح من المهندس خالد خليفة رئيس الشركة الذى اوضح أن نسبة تقدم الاعمال بمشروع وحدة تحسين النافتا و انتاج البنزين عالى الأوكتين ” CCR ” بتكلفة استثمارية حوالى 233 مليون دولار قد بلغت حوالى 53% ، حيث يهدف الى تعظيم القيمة المضافة لوحدة معالجة وهدرجة النافتا الجديدة لإستيعاب النافتا الثقيلة التى تنتجها فى انتاج مادة الريفورمات لإنتاج البنزين عالى الأوكتين بزيادة قدرها 850 الف طن سنويا بالإضافة الى كميات من البوتاجاز والهيدروجين ، ويتم تنفيذ المشروع من خلال شركة انبى المقاول عام للمشروع وشركة بتروجت لأعمال التنفيذ حيث من المخطط ان يدخل المشروع مرحلة التشغيل فى منتصف العام القادم .
ووجه الوزير بضروة تضافر الجهود والتنسيق للإسراع بتنفيذ كافة مراحل العمل واجراء المراجعات المستمرة لبرنامج العمل الجارى ضماناً للإلتزام بالجدول الزمنى والانتهاء من المشروع فى التوقيت المخطط له حيث يمثل اهمية كبيرة فى توفير البنزين للسوق المحلى وترشيد الاستيراد بالعملة الصعبة .
كما استعرض رئيس شركة أنربك الموقف الحالى لمشروع انشاء وحدة الأمونيا التى تدخل فى صناعة الأسمدة بتكلفة استثمارية 176 مليون دولار ، موضحاً أن المشروع يقوم على تعظيم القيمة المضافة من الهيدروجين المنتج من وحدة انتاج البنزين الحالية والجارى تنفيذها بطاقة 50 الف طن سنوياً فى انتاج مادة الأمونيا بكميات تصل الى 160 الف طن سنوياً لافتاً إلى ان المشروع يمثل حلاً غير تقليدياً فى توفير مادة الأمونيا وتصنيعها ،ولتعظيم القيمة الاقتصادية للمشروع فأنه سيتم انتاج مادة الأرجون كمنتج ثانوى يستخدم فى العديد من الصناعات المختلفة وانه جارى حالياً الانتهاء من كافة الاجراءات والإعداد للبدء فى تنفيذ المشروع والذى يأتى فى اطار مشروعات البتروكيماويات الجارى تنفيذها ، كما تم استعراض مراحل تنفيذ مشروع بيئى لإنشاء وحدة لمعالجة وتدوير مياه الصرف الصناعى واعادة استخدامها بالوحدات الإنتاجية الحالية والمشروعات المستقبلية وفقاً للإشتراطات البيئية وبما يسهم فى ترشيد استهلاك المياه وتحقيق وفر فى التكاليف .

Print Friendly
شارك
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

عن عالم الطاقة

أضف تعليقاً

Powered by themekiller.com watchanimeonline.co