الإثنين 24 سبتمبر 2018

المهندس محمد حمزه رئيس “غاز القاهرة” لـ “عالم الطاقة” : نحن أول شركة غاز تعمل بالعاصمة الإدارية.. تجاوزنا الخسارة في عام وننتظر 30 مليون جنية أرباح في 2016

حجم الخط:     ع     ع     ع

حجم الأعمال تضاعف من 60 مليون جنية في 2014 لـ 150 مليون هذا العام

 

أكد المهندس محمد حمزه، رئيس شركة غاز القاهرة، أن الشركة استطاعت أن تتجاوز الخسارة في عام واحد، وحققت أرباح 21 مليون جنية العام الماضي، ومن المتوقع أن تحقق 30 مليون جنيه أرباح هذا العام، كما أن حجم أعمالها تتضاعف من 60 مليون جنية في31 ديسمبر 2014 إلي  120 مليون جنية في 31 ديسمبر 2015 ثم من المنتظر أن يصل إلي 150 مليون جنية هذا العام، كما استطاعت الشركة أن تسدد 50% من ديونها خلال العامين الماضيين

أضاف أن غاز القاهرة أول شركة غاز تعمل بالعاصمة الإدارية الجديدة وهي شهادة ثقة بخبرة الشركة وتميزها، خاصة في أعمال المدن الجديدة بعد نجاحها في مدينة مدينتي، كما أنها أول شركة في مصر تسلم للعميل شقته الجديدة وبها الغاز الطبيعي، بعد أن نجحت في إبرام بروتوكول تعاون مع جهاز مدينة بدر وتوصل الغاز للعمارات التي مازالت تحت الإنشاء متغلبة علي مشكلة قلة عدد السكان بالمدينة، وهوما كان يعوق توصيل.. مشيرًا إلي أن الكل الآن في “غاز القاهرة” يعمل بعد تصحيح نسبة العمالة الفنية للإدارية

أكد أن شركة غاز مصر التي بدأ العمل بها وقضي بها معظم حياته المهنية مدرسة تعلم منها الإلتزام والثقة في النفس والعمل

نحن أول شركة في مصر تسلم العميل الشقه الجديدة بماسورة الغاز

المهندس محمد حمزة رئيس شركة غاز القاهرة خلال مقابلة مع عالم الطاقة - 15 يناير 2017م
المهندس محمد حمزة رئيس شركة غاز القاهرة خلال مقابلة مع عالم الطاقة – 15 يناير 2017م

بداية.. حدثنا عن دور الشركة في مشروع العاصمة الإدارية ؟

الحمد لله، نحن أول شركة غاز تعمل في العاصمة الإدارية، وبدأنا في خط التغذية ويتم تنفيذه من مدينة بدر إلي هناك بطول 20 كم مرورًا بطريق السويس الصحراوي والطريق الإقليمي

هل العاصمة الإدارية منطقة إمتياز لغاز القاهرة ؟

لا ليست بالكامل، لكننا أول شركة تضع البنية التحتية في جزء من العاصمة الإدارية، وخط التغذية الرئيسي، فالعاصمة الإدارية كيان كبير جدًا، ولا تستطيع أن تغطيه شركة واحدة ، وبالتالي سيكون هناك أكثر من شركة مع مرور الوقت،

هل خبراتكم في “مدينتي” أهلتكم للعمل في العاصمة الإدارية الجديدة؟

لدينا سابقة أعمال في نفس المنطقة في مدينة مدينتي، والحمد لله تم إدخال الغاز لها منذ يناير 2016، وحاليًا نعمل بنجاح في مناطق الفيلات والعمارات والمدرسة البريطانية والمول والنادي، وتم توصيل الغاز لهم فعليًا، وجاري التوصيل لمدينة المستقبل التي تقع بين “مدينتي” والعاصمة الإدارية، وهي مدينة كبيرة ومنطقة إمتياز لشركة غاز القاهرة، بالإضافة إلي العمل في الخط من مدينتي إلي مدينة المستقبل والعاصمة الإدارية ، بالإضافة إلي مدينة بدر.

هل العمل في العاصمة الجديدة له مواصفات مختلفة خصوصًا وهي مدينة رائدة ؟

مواصفات الغاز لا تتغير، أما إشتراطات الحفر والتنفيذ فهناك شركة إستشارية مسئولة عن هذه الإشتراطات والمواصفات ، وهناك تعاون معها بصفة دائمة، وكل الإشتراطات مرتبطة بالأمان في التركيبات والبنية التحتية، وهي مع كل المرافق.

هل تنفيذكم للبنية التحتية للمدنية خطوة نحو الحصول علي إمتياز جزء منها ؟

إن شاء الله

وماذا عن نسب التنفيذ في المشروعات التي تعمل بها الشركة ؟

القلج والجبل الأصفر تم تنفيذ ما يقرب من 80% من الأعمال، ومازلنا نعمل بها حتي الآن ، وتم إنشاء إدارة لخدمة العملاء في كل من، القلج، والجبل الأصفر، ومدينتي، ومدينة بدر علي مدار 24 ساعة لخدمة المنطقة ،  والجديد هذا العام أننا تغلبنا علي مشكلة ضعف حجم الإشغالات بمدينة بدر، فعدد السكان قليل والكثير من الشقق مغلقة، الأمر الذي يجعلنا لا نغطي الإستثمارات التي وضعناها في الشبكة بالنسبة للعمارة، والحمد لله تم حل المشكلة من خلال التفاهم مع جهاز المدينة ووزارة الإسكان، وتم الإتفاق علي برتوكول ينص علي تنفيذ شبكات الغاز أثناء تنفيذ العمارات وقبل سفلتة الطرق وتشطيب الجناين والأرصفة ، وكذلك عمل التركيبات الخارجية للشقق داخل كل العمارات ، وإتفقنا مع الجهاز علي تحمل التكلفة ، ووفقنا فيها بحمد الله ووقعنا 3 برتوكولات متتالية في مناطق مختلفة وجاري توقيع البروتوكول الرابع ، وحققنا فيها نجاحات كبيرة ، والميزة الجديدة وأول مرة تحدث في مصر منذ 30 عام وهو عمر دخول الغاز في 1979 حتي اليوم ، هو أن يستلم العميل شقته الجديدة ويجد ماسورة الغاز موجود بالمطبخ ، وهو ما حققناه بالنسبة لعملاء مدينة بدر وفور وجود البوتاجاز أو السخان يتم العمل بالغاز خلال 24 ساعة ، وفي السابق كنا نشترط وجود 50% من السكان بالعمارة حتي نوصل الغاز لها ، حتي نغطي تكاليف البنية الأساسية، أما الآن إذا كان عميل واحد يسكن بالعمارة سنوصل له الغاز ، وهو نتجة التعاون مابين الشركة وجهاز المدينة ، وهو ما جعل الشكل العام الإسكان الإجنتماعي والمتوسط مكان حضارية بسبب الإحترافية في التنفيذ

هل الخبرة هي التي جعلت الشركة القابضة تكلفكم بالعمل في العاصمة الإدارية ؟

الحمد لله الشركة تحظي بسمعة طيبة من خلال حجم الأعمال، ولدينا خبرات في أعمال المدن الجديدة وتشغيلها وتغذيتها، لذلك هناك ثقة في شركتنا من الشركة القابضة، ووصلنا الغاز في مدينة بدر أكثر من 24 مصنع، وهو ما ساهم في خلق إنفراجة للمصانع ولم يكن هناك مصنع واحد يعمل بالغاز في المدينة ، ونفذنا خط التغذية من محطة مدينة بدر إلي مدينتي بطول 14كم علي طريق السويس،

سددنا 50 % من ديوننا للشركة القابضة للغازات خلال عامين

 

ماذا عن نسبة العمالة الإدارية بالنسبة للعمالة الفنية في غاز القاهرة ، خصوصًا وأنها كانت مشكلة عند توليكم المسئولية ؟

السبب الأكبر في خسارة الشركة في الفترة السابقة أن 70% من حجم العمالة إدارية والباقي عمالة فنية وهو هرم مقلوب ، فلا يمكن أن ينفق 30% علي 70% جالسين في المكاتب بدون عمل ، والحمد لله تخلصنا من هذا الأمر، وتم تجميع الإداريين في كل المواقع التابعة للشركة وتم عمل دورات تدريبية لهم في تركيب وصيانة شبكات الغاز ، ومختلف المواصفات الفنية الخاصة بها ، وتم تشغيلهم في جميع محافظات مصر من الإسكندرية حتي أسوان لإستلام أعمال الشبكات من جميع شركات الغاز العاملة ، وتم ضبط النسبة نوعًا ما ، فأصبح لدينا عمالة فنية 75% ، والباقي إداريين ، وداخلها جزء فني أو أعمال فنية، ونعمل في أعمال صيانة وتشغيل محطة تخفيض الضغط الخاصة بمحطة كهرباء شمال الجيزة ، والمحطة تعمل بكامل طاقتها ، ومحطة تخفيض الضغط بمدينة بدر، وهناك محطة صغيرة بالقلج، بالإضافة لإستلام أعمال الشبكات الذي مكننا من تشغيل جزء كبير من عمالة الشركة، مع مراعاة من لديهم إصابات ولديهم توصية طبية بالعمل أعمال خفيفة فيتم إضافتهم للأعمال الإدارية، فأصبح الكل يعمل لدينا، وهو ما أدي لتجاوز الشركة لخسارتها وتحقيقها أربحا، وفي 2015 حققنا أرباح 21 مليون جنية ، والحمد لله حتي ميزانية 30 سبتمبر 2016  حققنا أرباح 21 مليون جنية ، ومتوقع حجم أرباح 30 مليون جنية في 2016 ،

والشركة تعمل بشكل منتظم وبحجم أعمال جيد جدًا ، وبالتالي تغطي جميع مصروفاتها من أجور وخامات ، وليس لدينا أي مشاكل ، وسددنا أكثر من 50 % من ديوننا للشركة القابضة للغازات خلال عامين ، ولدينا إستقرار في صرف كل مستحقات العاملين ،وتم صرف 90% من الـ6 أشهر حوافز العاملين المتأخرة، وكل ما لهم من مستحقات سابقة تم صرفها

 

سعر الخامات ارتفع بعد التعويم ولا توجد أي زيادة علي المواطن

المهندس محمد حمزة رئيس شركة غاز القاهرة خلال مقابلة مع عالم الطاقة - 15 يناير 2017م
المهندس محمد حمزة رئيس شركة غاز القاهرة خلال مقابلة مع عالم الطاقة – 15 يناير 2017م

 

كيف أثر عليكم تعويم الجنية ؟ وهل تكلفة التركيب زادت علي المواطن ؟

حتي الآن لا توجد أي زيادة علي المواطن، وبالفعل جزء منها خامات مستوردة وبالتالي سعرها إرتفع

وما النسبة المئوية لإرتفاع سعر الخامات ؟

علي الأقل 30 %

حدثنا عن حجم أعمال الشركة منذ توليكم ووحجم الأعمال الآن ؟

حجم الأعمال في31 ديسمبر 2014 كان 60 مليون جنية ، أما في 31 ديسمبر 2015 تتضاعف ل120 مليون جنية ، منتظر هذا العام أن يصل حجم أعمال الشركة لـ 150 مليون جنية ، وبإختصار الشركة كانت تخسر لمدة 4 سنوات وعليها مديونية 66 مليون جنية بالإضافة لمديونية في مناطق العملاء وحوافز لا تصرف ، وخلال عامين حولنا الخسارة في الميزانية لربح منذ العام الأول ، وعندما توليت المسئولية في 2014 خلال عام واحد استطعنا تحقيق ربح ، وفي 2016 الربح ارتفع ، وتم سدلااد 50% من ديون الشركة ، وسددنا ديون العملاء بتركيب الغاز لهم ، والحمد لله أنهينا العمل في توصيل الغاز للمصانع التي تقدمت ونعمل في أحجام كبيرة من أعمال العمارات التي مازالت تحت الإنشاء ، وانتهينا من أجزاء كبيرة جدًا من المناطق التي سكنت في مدينة بدر ، إضافة إلي إستلام الشركة لأعمال الشبكات وتقوم بعمل تشغيل وصيانة لمحطة كهرباء شمال الجيزة، ومازلنا في بداية عملنا في مدينة المستقبل بحجم أعمال كبير جدًا ، بالإضافة للتفاوض مع مدينة هليوبولس الجديدة لأنها من المدن التي لنا حق إمتياز بها، ونعمل في العاصمة الإدارية خلال 24 ساعة يوميًا للإنتهاء من الشبكة في موعدها.

هناك بعض المناطق التي مثلت تحدي بسبب الكثافة السكانية ومنها الجبل الأصفر حدثنا عنها ؟

التحدي في القلج والجبل الأصفر هو وجود 70% من المدينة بدون صرف صحي، وهو يمنعنا من عمل شبكة أرضية ، ونتابع مع الحي وشركة المقاولون العرب التي تعمل في الجبل الأصفر، أي جزي تنتهي منه نعمل فيه مباشرة

كيف تري مستقبل صناعة الغاز في مصر في ظل الإكتشافات الجديدة ؟

الغاز سيحقق طفرة كبيرة داخل الدولة، ووفر في الوقود، لأنه أرخص من السولار والبنزين، وأصبح بديل رئيسي لكل أنواع الوقود في الصناعة والمنازل والمحلات التجارية ويقضي علي مشاكل أسطونات البوتاجاز، والغاز موجود في جميع محافظات مصر ، والمصانع كثيفة إستهلاك الوقود مثل مصانع الحديد والأسمنت، التي يعمل  الكثير منها بالغاز الآن، وهو ما وفر أحجام كبيرة من الوقود السائل، فالغاز أوفر وآمن وبيئيًا وأفضل، لأنه لا يحتوي علي كبريت وكمية أول أكسيد الكربون وثاني أكسيد الكربون قليلة جدًا ،

جاري التوصيل لـ40 ألف عميل خلال هذا العام

المهندس محمد حمزة رئيس شركة غاز القاهرة خلال مقابلة مع عالم الطاقة – 15 يناير 2017م

ماذا عن نسبة الشركة في خطة التوصيل للعام الحالي ؟

جاري بإذن الله أعمال التوصيل لـ40 ألف عميل خلال هذا العام

هل مع وجود حقول الغاز الجديدة حجم أعمالكم سينمو ؟

بالفعل، سينمو لأن معظم محطات الكهرباء تعمل بالغاز وهي المستخدم الرئيسي والقوي، يليها المصانع، يليها قمائن الطوب، ثم المشروعات التجارية ، والمنازل والسيارت وهو تطور كبير جدًا، والغاز أصبح كل شئ

كيف تري مستقبل غاز القاهرة ؟

مستقبلها ممتاز ، والحمد لله نحاول أن نكون في قمة الإنضباط والدقة في تنفيذ المواصفات، فلا يمكن أن أشرف علي الشركات في تركيب الشبكة الأرضية ولدي خلل في المواصفات،

والعاملين بالشركة أصبحت معنوياتهم مرتفعه لوجود حجم أعمال كبير وإطمئنانهم علي تلقي مستحقاتهم في مواعيدها وهوما حقق نوع من الإستقرار

“غاز مصر” مدرسة تعلمنا منها الإلتزام والإخلاق والثقة في النفس

..كل شركات الغاز مديريها ومهندسيها وفنيها من غاز مصر

16128571_1231750453581423_341676342_n-1

بدأت العمل في “غاز مصر” وهي مدرسة خرجت الكثير من قيادات قطاع البترول الذين كان لهم بصمة، حدثنا عن تأثير هذه المدرسة عليك وعلي أخلاقياتك ونجاحك فيما بعد ؟

أعمل في غاز مصر منذ إنشاءها مع المهندس عبدالحميد أبو بكر، وقبلها كنت معه في شركة بتروجاس ، وانتقلت معه لغاز مصر، إلي أن توليت مسئولية غاز القاهرة في 1 يوليو 2014 ، والحقيقة كما قلت أن غاز مصر مدرسة، وكنا الشركة الوحيدة التي تعمل في تنفيذ مشروع الغاز الطبيعي ، وكل أعمال الغاز نحن من بدأها من بداية شركة وليم برس حتي اليوم، وكل الشركات الجديدة الموجودة مديرينها ومهندسيها وفنيها من غاز مصر، وفي النهاية “نحن تربية عبدالحميد أبوبكر” وهو فعلًا علمنا الإلتزام والإخلاق والثقة في النفس وفي عملنا.

المهندس عبدالحميد أبو بكر له مقولة شهيره عن نسبة العمالة الإدارية نريد أن نسمعها ؟

كان يقول أن أي شركة كي تنجح لابد ألا  تزيد العمالة الإدارية بها عن 5- 10 % ، وبالفعل الكلام صحيح فلابد أن يكون كل فرد في الشركة منتج وبالتالي تنجح وتحقق أرباح.

 

Print Friendly
شارك
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

عن عالم الطاقة

أضف تعليقاً

Powered by themekiller.com watchanimeonline.co